الخميس، أغسطس 23

بخصوص وقفة المنصورة

طبعاً الكل منتظر تغطية لوقفة المنصورة
لكن بصراحة المرة دي مكنش متوفر معايا كاميرا علشان اخد صور وانا مكنتش هاتكلم عن الوقفة تاني لكن أخي العزيز أسد طلب مني أن احكي ما حدث في المظاهرة في المدونة كنوع من التغطية وهاحاول اني احكي اللي حصل بالرغم اني زعلان من شيء مكنتش احب اتكلم فيه لكن هاتعرفوه اثناء سرد الأحداث

البداية :

اتصلت بخالد صاحب الصبح واتقابلنا وركبنا من ميت غمر ورحنا المنصورة ووصلنا خدنا تاكسي واتجهنا لمكان الوقفة ( امام مجمع محاكم المنصورة بمنطقة الإستاد ) وصلنا خالد طبعاً متفق معايا انه مش هايكون في قلب المظاهرة المهم وصلنا دخلت ان في قلب الوقفة وهو راح انتظر في الحديقة المقابلة ومتابع ما يحدث
اول ما قابلت قابلت المدون عمر الشرقاوي وكان معاه المدون محمد مارو سلمت عليهم ودورت اخونا اللي جايين من القاهرة قابلت الأستاذ اشرف حسن مشرف منتدى كفاية والدكتورة سعاد الوقاد سلمت عليهم ولقيت الأستاذ حمدي قناوي بيكتب اللافتات اللي هانرفعا رحت أخدت منه واحدة مكتوب عليها ( أقيلوا العادلي ) ويادوب برفعا لقيت ازازة مية ( زجاجة مياه بلاستيك ) اترزعت في ضهر اللي واقف قدامي وجت في رجلي وللأسف الجزمة اتبلت مية واتضح ان مصدرها مبنى المجمع لكن منين ومين حدفها الله أعلم وهي كانت القذيفة الوحيدة اللي تلقي؛ المهم قلت ما علينا ارفع يابني اليافطة وابدأ في ترديد الهتاف شوية ولقيت واحدة شكلها مش غريب عليا بشوفها فين مش فاكر ولقيت مصور وراها فكرت لحد ما عصرت مخي مش فاكر لمحت في ايدها مايك مكتوب عليه ال10 مساء افتكرتها طلعت سلمى سالم مراسلة برنامج العاشرة مسودي كانت التغطية التلفزيونية الوحيدة للوقفة فعلاص تم عرضها في حلقة اليوم

أحداث حدثت في أثناء الوقفة :

من ضمن الحاجات اللي حصلت في الوقفة لقينا شاب في منتصف العشرينات داخل المظاهرة ومعترض على اننا بنتظاهر من اجل شخص واحد او تلاتة قتلوا في الأقسام وطلب اننا نتظاهر من اجل من يموتوا في المستشفيات نتيجة الإهمال خاصة مستشفى الجامعة بالمنصورة ، بعض الناس ظنت انه مدسوس من الامن ليُسبب اضطراب ثم اشتباك ويتدخل الامن ويفعل ما يريد لكن اتضح انه انسان فعلاً متأثر بما يحدث في المستشفيات من اهمال واتكلم كلمة بيندد فيها بالأوضاع في المستشفيات ومستشفى الجامعة خاصة

شخصيات بارزة حضرت الوقفة :

بصراحة شديدة انا كنت رايح المظاهرة وانا نفسي يحضر الأستاذ كمال خليل رغم اني مقابلتوش قبل كدة لكن له معزة خاصة عندي والحمد لله لقيته حضر وكمان كان موجود الأستاذ عبد الحليم قنديل وكانت له كلمة قيمة صرح فيها ان كفاية هاترجعلنشاطها من جديد وكما هي عادته كانت كلمته جريئة حيث ندد بعمليات التعذيب التي تحدث في أقسام الشرطة وبالفساد المستشري بالبلاد وكانت الكلمة الختامية
وأيضاً كعادته في كل وقفة ابتكر الأستاذ حمد قناوي زي خاص معبر عن الوقفة حيث كان هذة المرة كان يرتدي عصابة على عينيه ومكبل اليدين بسلاسل
ومن ضمن الناس اللي حضرو من القاهرة الدكتورة سعاد الوقاد وهي شخصية عزيزة عليا جداً وكانت منورة الوقفة وكمان حضر الأستاذ أشرف حسن اخي العزيز واحب اعضاء مندرة كفاية الى قلبي
وشخصيات اخرى جائت من القاهرة والمحافظات لتشارك في الوقفة

حاجة زعلتني في الوقفة :

الشيئ اللي زعلني في الوقفة اني ملقيتش حد من البديل حضر الوقفة دي اللي المفروض ان محمد عبد اللطيف هو أحد مراسلي البديل وقبضوا عليه أثناء تغطيته ومتابعته الموضوع وانا مش قصدي يبعتولنا مراسل
انما قصدي كانو يجوا يشاركونا في الوقفة لأن عيب اوي لما الواد يتقبض عليه بسبب انه كان بيحاول يجيبلهم خبر ومحدش يشوف حد منهم يعني
وبصراحة انا زعلان جداً من الموقف ده ومن طقم البديل كله اللي عرفته منهم واللي معرفتوش لأن المفروض يكونوا اول الحاضرين


النهاية :

الساعة 12:30 دقيقة تقريباً انتهت الوقفة بسلام دون اي احتكاكات مع الامن او غيره بلإستثناء الإزازة اياها( دي كانت تحية ليا ) واتجه كل منا الى سبيله وكانت واقفة ناجحة كان فيها حوالي ما يزيد عن الـ70 شخص وكان فيه اهالي شاركوا معانا والحمد لله على كل شيئ وهاحاول الم كام صورة كدة من هنا وهنا واحاول اجيبلكوا شوية صور لو عرفت

1 التعليقات:

عمر الشرقاوى يقول...

نورت المنصوره يامحمود ونراك دائما انشاء الله وانته عارف بتوع البديل ياباشا لو اتخدو كلهم مش هايتكلمو لانهم اساسا طاطى طاطى

إرسال تعليق

علق ومتنساش تدخل على مدونتي التانية حنظلة
http://7anzala.wordpress.com