السبت، أكتوبر 6

تغطية افطار المندرة السنوي الثالث 2007

في نقابة الصحفيين أقيم الإفطار السنوي للمندرة – منتدى الحركة المصرة من أجل التغيير كفاية – ليكون هذا الإفطار الثالث على التوالي حيث تعود أهل المندرة على عمل إفطار يتم فيه دعوة العديد من الشخصيات العامة وقيادات الحركة ، وقد حضر الإفطار هذا العام من اهل المندرة كل من { اللواء سامي حبيب – اللواء مقاتل – الأستاذ محمد الشرقاوي( الجبرتي ) – الأستاذ أشرف حسن ( مشرف حالي) – الاستاذ محمد رخا – شاعر المندرة الأستاذ مصطفى ابراهيم ( التتش مشرف حالي) – الأستاذ بهجت فودة - والمشرفان الفنيان محمد عادل ، وعمر ابراهيم - وكذلك الأستاذ عبد الرحمن ( مندراوي 2007) – ومحمود الششتاوي ( انا طبعاً ) } كما حضر أيضاً العديد من الشخصيات العامة وقيادات الحركة ومنهم { د/عبد الوهاب المسيري المنسق العام للحركة – أ/جورج اسحاق – م. احمد بهاء الدين شعبان – د . مجدي قرقر – م. كمال خليل – د.سعاد الوقاد – د. كريمة الحفناوي – د. يحيى القزاز – م . عبد العزيز الحسيني والشاعر عبد الرحمن يوسف } الى جانب حضور من الصحفيين منهم الأستاذ صفاء المويلحي الصحفي بجريدة الأهالي , والصحفية بجريدة البديل نوال علي ، وايضاً الصحفية بجريدة الدستور رحاب الشاذلي . الى جانب مندوب المصري اليوم والجزيرة مباشر

كما القى شاعر المندرة الأستاذ مصطفى ابراهيم عدد قصيدتين شعريتين الأولى بعنوان الأسيرة ، والثانية بعنوان أولديلي كما القى الشاعر عبد الرحمن يوسف عدة قصائد منها أمرأة العزيز، واخرى بعنوان الهاتك بأمر الله , مسبحة الرئيس ؛ كما القى الأستاذ صفاء المويلحي قصيدة شعرية عامية ايضاً وبعد هذا الفاصل الشعري قام الدكتور المسيري بإلقاء بعد النكات الفكاهية التي لاقت إعجاب الجميع.

وبعد الإفطار عقدت ندوة تبادل فيها أعضاء المندرة وقادة الحركة الحوار حول الحركة ومستقبلها واستمرت الندوة حوالي الساعتين وأكد قادة الحركة على ضرورة إحياء الحركة من جديد في الشارع

وانتقد القيادي بالحركة المهندس كمال خليل قصور شعارات الحركة السياسية بمصر على رفضها التمديد والتوريث بينما هي خالية من المطالب الإجتماعية وقال : الحركة السياسية مقصورة على لا للتمديد لا للتوريث ولا لمبارك بينما الحركة الإجتماعية تقف على مطالب محددة ، وطالب بربط الحركة الإجتماعية بالحركة السياسية واشار ان هذا يتحقق بالتضامن وقال : مطلوب ربط المطالب الإجتماعية والسياسية وهذا يتحقق عن طريق التضامن ، وأضاف : حركة كفاية اصدرت بيان للتضامن مع عمال المحلة وتم توزيعه داخل المصنع وتبنى مطالب العمال

ورداً على سؤال حول موقف كفاية من التبعية الأمريكية قال الدكتور مجدي قرقر : البيان التأسيسي لحركة كفاية بدايته تنص للتصدي للحلف الصهيوأمريكي ، وأضاف مواجهة هذا الحلف من صلب أساسيات الحركة

وأكد على ضرورة إحياء ثقافة البقاء لدى المصريين وضرب مثال بالمقاومة الفلسطينية التي صنعت صواريخ من مواسير المياة ومواد بدائية تضرب بها الكيان الصهيوني

وعن مدى اهتمام الحركة بالمندرة – المنتدى – قالت الدكتورة سعاد الوقاد عضو اللجنة الإعلامية بالحركة : حركة كفاية يهمها الوجود الإعلامي والمنتدى يقوم بوره جيد في هذا ، وأضافت : المنتدى رافد من روافد الحركة مثله مثل لجان المحافظات . وعن تواصل منسقين الحركة وقادتها بالمندرة قالت : إفطار اليوم هو خير دليل على تواصل المندرة مع المنسقين ؛ وتهعدت بأن تكون حلقة وصل بين المندرة والحركة حيث يتم تجميع الأسئلة والإستفسارات من المندرة وعرضها على اللجنة التنسيقية للحركة لترد عليها.

أما الدكتورة كريمة الحفناوي فأكدت على تلاحم الحركة بالشارع والقضايا المثارة على الساحة وقالت : كفاية تحركت كثيراً لمساندة حركات العصيان السياسي مثل انتفاضة القضاة ، وتنظيم الوقفات لمساندة الصحفيين وأضافت : واخيراً هناك حركات عصيان اجتماعي وهو اضراب المصنع والموظفين وكفاية تسانده ايضاً

وطالبت الدكتورة كريمة بإلغاء الذات هذة الفترة لأنها فترة حرجة وقالت ان كفاية لا تحتاج لزعامة لأن الوطن يحتاج الينا جميعاً.

وعلل المهندس عبد العزيز الحسيني الهدوء المسيطر على الحركة في الفترة السابقة بأنه نتيجة للهدوء في الحالة السياسية كلها وقال : اي حركة في اي مجتمع تحدث بها فترات صعود وهبوط وخفوت الحركة السياسية أمر عام ، واضاف : ان ما يعطينا الأمل هي التحركات الإجتمكاعية التي تحدث

ورداً على سؤال حول ما ان كانت كفاية بصدد اصدار جريدة تتحدث بإسمها قال الحسيني : هناك موافقة على هذا الأمر لكننا نريدها شعبية تعبر عن الرأي الإجتماعي . وأكد على وضعها ضمن الخطط التي تدرسها الحركة.

واعتير الدكتور يحيى القزاز أن كفاية حركة متعددة الرؤى وتعبر عن كافة الوان الشعب المصري وقال : انا اعتبر كفاية حركة متعددة الرؤى فيستطيع كل شخص ان يرى فيها ما يريد ، وأضاف : حركة كفاية حالة مصرية تغلغلت داخل نخاع كل مصري.

وشدد القزاز على أهمية أن تعود كفاية مرة أخرى للتحرك وقال : لابد ان تعود كفاية كالجواد الجامح تقفز فوق كل الحواجز ، وأضاف : لو نظرنا الى التعامل مع الواقع فلن نتقدم خطوة ويجب ان يكون لنا طموح للمستقبل ؛ واكد على ضرورة الإنحياز لمطالب الجماهير .

ائتلاف جديد

وأعلن الدكتور المسيري عن تحرك لتجميع المعارضة في صف واحد تحت ائتلاف يجمعهم واقترح الدكتور المسيري اختيار 3 شخصيات عامة مقبولة تجتمع خلفها المعارضة وتتبنى قضية التغيير على حد قوله ، وعلق المسيري على وصف حركة كفاية بالمخربين في احد الصحف القومية وقال : الحكومة تسمينا مخربين بدلاً من موتا وهذا خير دليل على اننا أصبحنا فاعلين.





والآن مع الصور وتعليق كل صورة اسفلها


الدكتور المسيري في المنتصف وعلى يمينه محمد عادل وعلى يساره محمود الششتاوي (انا)0
صورة تجمع قادة الحركة وبعض اعضاء المندرة


الأستاذ مصطفى ابراهيم ( التتش) بلقي قصيدة شعرية

من اليمين : انا والدكتور المسيري واللواء مقاتل والأستاذ اشرف حسن
الدكتور المسيري واللواء مقاتل
الدكتور المسيري وعلى يمينه عمر المشرف الفني للمندرة وانا على الشمال
من يسار: اللواء مقاتل - الأستاذ صفاء المويلحي والأستاذ بهجت فودة
جانب من الحضور أثناء الندوة
المناضل الكبير المهندس كمال خليل
الشاعر عبد الرحمن يوسف يلقي قصيدة شعرية
الدكتور المسيري وعلى يساره الشاعر عبد الرحمن يوسف
التتش يلقي قصيدة وعلى يمينه الاستاذ محمد الشرقاوي ( الجبرتي ) والمنهدس عبد العزيز الحسيني يساراً
الأستاذ صفائ المويلحي يلقي قصيدة اثناء الندوة
الدكتور مجدي قرقر
الدكتور مجدي قرقر بجواره الأستاذ بهجت فودة
العميد ميت متوحشاً
الدكتور مجدي قرقر وبجواره الأستاذ محمد الشرقاوي
الحضور اثناء الندوة
من اليسار: الدكتورة سعاد الوقاد الدكتورة كريمة الحفناوي ، الدكتور يحيى القزاز والدكتور المسيري
الشاعر عبد الرحمن يوسف يلقي قصيدة شعرية
والتتش شاعر المندرة يلقي قصيدته
الأستاذ محمد رخا
محمد عادل المشرف الفني للمندرة
المهندس عبد العزيز الحسيني يتحدث
الدكتورة كريمة الحفناوي تتحدث
احد قادة كفاية
الدكتور المسيري والدكتور يحيى القزاز

الدكتور عبد اوهاب المسيري يتحدث
اللواء مقاتل
الدكتور يحيى القزاز يتحدث
فوتوغرافيا من ابداعي
بعض أعضاء المندرة في صورة تذكارية مع المهندس عبد العزيز الحسيني
بعض أعضاء المندرة في صورة تذكارية مع الدكتور مجدي قرقر
اللواء مقاتل وعلى يمينه انا وعلى يساره عمر المشرف الفني للمندرة
صورة تذكارية تجمع اعضاء المنددرة الذي حضرو الإفطار مع قادة الحركة

2 التعليقات:

noonmasriah يقول...

انت رائع والصور بتاعتك للتاريخ ووجودها على النت كده مجهود رهيب جدا نخشى عليه من السطو لكن انت رائع وبسيط وقدرتك هايلة على التوصيل بتناغم عجيب.
خالص تقديري
محيي ابراهيم
اعلامي مصري

غير معرف يقول...

هو لازم يعنى الزفت مبارك يرجع علشان نشوفكم وحشتنى يامحمودانت وكل اللى فى الصوره ما عدا اشرف حسن
محمد رخا

إرسال تعليق

علق ومتنساش تدخل على مدونتي التانية حنظلة
http://7anzala.wordpress.com